بالفيديو .. لحظة مقتل صحفيين أثناء بث مباشر على «فيس بوك»

حصل الهجوم المسلح داخل ستوديو الإذاعة في مركز للتسوق، في مدينة سان بيدرو، جنوبي الدومينيكان

 

ذكرت شبكة “سكاي نيوز” عربية أن صحفيين لقيا مصرعهما، في جمهورية الدومينيكان، بعد إطلاق النار عليهما من رجل مسلح، داخل ستوديو الإذاعة التي كانا يعملان بها أثناء بث مباشر على “فيس بوك”.

وكان الصحفيان لويس مانويل ميدينا وليو مارتينيز، يقدمان برنامجهما الإذاعي المنقول على فيس بوك عبر البث المباشر، أثناء إطلاق النار عليهما ومصرعهما.

وحصل الهجوم المسلح داخل ستوديو الإذاعة في مركز للتسوق، في مدينة سان بيدرو، جنوبي الدومينيكان.

وسمع صوت إطلاق الرصاص بشكل واضح على أثير الإذاعة، فيما كانت سيدة في الإذاعة تصيح أمام المقدم “إنه إطلاق نار”، قبل أن ينقطع البث.

وأصيب عامل آخر في محطة “103.5 إف إم” الإذاعية، في الهجوم، وجرى نقله على وجه السرعة، إلى المستشفى، حيث أجريت له عملية جراحية.

وكان الإذاعي الراحل ميدينا يقدم برنامج” ميلينيو كاليينتي” المباشر لتحليل أبرز القضايا السياسية في البلاد، كما كان يعمل معلنا رسميا لفريق البيسبول “إستريلاس أريونتاليس” المحلي.

 

أضف تعليق

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*