تسحب شركة “فولكس فاغن” الألمانية حوالي 5000 سيارة من السوق الصيني

أعلنت إدارة مراقبة الجودة والتفتيش والحجر الصحي الصينية، اليوم الأحد، أن شركة “فولكس فاغن” الألمانية قررت سحب نحو 49 ألف و480 سيارة من أسواق الصين بسبب عيوب في أنظمة التحكم بالسرعة وتصميم مكابح السيارات، وذلك ابتداءً من 6 فبراير/شباط المقبل.

ونقلت وكالة “شينخوا” الصينية الرسمية، عن إدارة أعلى جهاز رقابة للجودة في الصين، قولها إن الاستدعاء يشمل سيارات الشركة من طراز “بيتلز” المستوردة، التي تم إنتاجها في الفترة الممتدة بين مطلع يوليو/تموز 2012 و6 أغسطس/آب 2015، و طراز “غولف فاريانت” التي تم إنتاجها بين الأول من يوليو/تموز 2012 و6 يوليو/تموز 2013.

وأشار بيان الإدارة إلى أن “تصليح وصيانة القطع المعطلة في السيارات سيتم مجانًا من قبل الشركة المنتجة”.

ونصحت “فولكس فاغن” في الصين، مالكي السيارات التي فيها عيوب، التوقف عن استخدام نظام التحكم بالسرعة في السفر، حتى يتم إصلاح نظام تعزيز المكابح بشكل مجاني.

ووضعت علامة “فولكس فاغن” التجارية العملاقة لصناعة السيارات تحت المجهر، منذ أن اندلعت فضيحة تلاعب بانبعاثات سياراتها العاملة على الديزل عام 2015، وأقرت الشركة فيما بعد وضع برنامج معلوماتي في محركات الديزل لنحو 11 مليون سيارة من سياراته للغش في اختبارات مكافحة التلوث.

أضف تعليق

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن