ديزني قد تتلقى تعويضاً 50 مليون دولار بسبب وفاة بطلة Star Wars

يبدو أن شركة ديزني على وشك أن تتقاضى 50 مليون دولار كتأمين على الممثلة كاري فيشر التي توفيت في 27 ديسمبر/كانون الثاني، بعد تعرضها لأزمة قلبية على متن طائرة قبلها بأربعة أيام كما ورد في موقع”هافينغتون بوست عربي”.

وكانت ديزني الشركة المنتجة لفيلم Star Wars: The Force Awakens والأفلام الأخرى الجديدة وضعت بوليصة تأمين على فيشر، قبل أن توقع عقداً لثلاثة أفلام لتكرار دور “الأميرة ليا”، الذي لعبته في الثلاثية الأصلية لـ”حرب النجوم” أو”Star Wars” في حال لم تفِ بعقدها، وفقاً لما ذكرته صحيفة Business Insider.

وتألقت فيشر في فيلم The Force Awakens وستتألق كذلك في فيلم سلسلة حرب النجوم القادم Episode VIII، الذي اكتمل تصويره، ومع ذلك لم يبدأ إنتاج فيلم Episode IX حتى الآن.

ومن غير المعلوم ما إن كانت ديزني تتبع السياسات نفسها مع الممثلين الآخرين في السلسلة، وهما مارك هاميل وهاريسون فورد، ومن غير الواضح كذلك كيف ستتناول الشركة شخصية ليا في الفيلم الجديد Episode IX.

 

يذكر أنه في الفيلم الأول القائم بذاته من سلسلة حرب النجوم Rogue One استُخدمت التأثيرات الرقمية لإعادة الممثل “بيتر كوشينغ”، والمتوفى العام 1994 إلى الشاشة، ليلعب دوره القديم كـ”جراند موف تاركين” من فيلم Star Wars الأصلي العام 1977.

لكن شركة Industrial Light and Magic التي أنشأت الشخصية الحاسوبية لـ”تاركين”، وكذلك نسخة أصغر سناً من “فيشر” في الفيلم، قالت إنها لا تخطط لاستخدام هذا النوع من المؤثرات في أغلب الأحيان.
وفي هذا الصدد قال جون نول، رئيس قسم الإبداع في شركة ILM ومشرف التأثيرات البصرية في فيلم Rogue One لصحيفة نيويورك تايمز “إننا لا نخطط للقيام بهذا النوع من إعادة التكوين الرقمي على نطاق واسع من الآن فصاعداً، وكان الأمر ذا معنىً في ذلك الفيلم بشكل خاص”.

ويُفتتح فيلم Star Wars: Episode VIII في دور العرض في شهر ديسمبر/كانون الأول 2017.

أضف تعليق

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن