رونالدو يدخل التاريخ بحصوله على جائزة فيفا لأفضل لاعب

|

نال النجم البرتغالي لنادي ريال مدريد الإسباني كريستيانو رونالدو، جائزة “فيفا” لأفضل لاعب في العالم لعام 2016، وذلك في النسخة الأولى لحفل جوائز “The Best”، الذي أقيم في العاصمة السويسرية زيوريخ.
 
وتفوق رونالدو في سباق الفوز بالجائزة، على الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة والذي لم يحضر الحفل، والفرنسي أنطوان جريزمان لاعب أتلتيكو مدريد.
 
وحقق صاروخ ماديرا العام الماضي كما ورد علي “موقع 21″، دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي وكأس العالم للإندية، بالإضافة إلى تتويجه بكأس الأمم الأوروبية رفقة منتخب بلاده البرتغال، وفوزه بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم من “فرانس فوتبول”.

وفي السياق نفسه أثنى مدرب منتخب البرتغال فرناندو سانتوس على نجم فريقه كريستيانو رونالدو وأشاد بدوره في فوز البرتغال على فرنسا في نهائي بطولة كأس أمم أوروبا الأخيرة “يورو 2016”.

وغادر رونالدو في الدقيقة 25 المباراة النهائية لليورو التي أقيمت في 10 يوليو/تموز الماضي عقب تعرضه لإصابة في الركبة، ولكن منتخب بلاده نجح في الفوز على فرنسا بهدف نظيف في الدقائق الأخيرة من الوقت الإضافي للقاء.

ووقف نجم ريال مدريد بجانب مدربه طوال اللقاء على الخط الجانبي للملعب لتوجيه زملائه حتى سجل اللاعب إيدر هدف الفوز والتتويج للمنتخب البرتغالي.

وكشف سانتوس عن الدور الكبير الذي لعبه رونالدو في تتويج البرتغال بأول لقب قاري لها في تاريخها، حيث قال في تصريحات لصحيفة “كوريري دي لا سيرا” الإيطالية “كريستيانو لعب جزءا من المباراة النهائية، ثم بعد ذلك قام بدور آخر من خارج خطوط الملعب بعد أن خرج مصابا، الأمر بدا كما لو كنت أمتلك 12 لاعبا”.

وتعرض رونالدو للانتقادات بسبب تصرفاته خلال المباراة النهائية للبطولة الأوروبية، والتي اتهمته بمحاولة القيام بدور المدرب بدلا من سانتوس، غير أن المدرب البرتغالي نفى تلك الاتهامات وأكد أن رونالدو له الحق في أن يقوم بما قام به لـ “إلهام” زملائه.

واختتم سانتوس تصريحاته قائلا “المشاركة بقلبك في مصير فريقك يعتبر دائما موطن قوة وليس خطأ على الإطلاق”.

أضف تعليق

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*